هل طبع فريق الرجاء مع الكيان الصهيوني؟ ناشط حقوقي يوضح الأمر

لوسيت انفو سبور - محمد فنكار

قال سيون أسيدون، ناشط حقوقي مناهض للتطبيع، إن سفر فريق الرجاء البيضاوي إلى فلسطين المحتلة، لمواجهة فريق هلال القدس الفلسطيني، لا يعد تطبيعا بتاتا بحكم أن الحدث رياضي ويجمع بين طرفين عربيين.

وأوضح أسيدون في اتصال هاتفي مع “سيت أنفو الرياضية” أن هذه المباراة ستحيي صلة الرحم بين المغاربة والأشقاء الفلسطينيين، وإعادة الارتباط معهم بحكم العلاقة المتينة التي تجمع الشعبين تاريخيا، ولا علاقة لهذا الأمر بالتطبيع بحكم أنه لن تكون علاقة مباشرة من الكيان الصهيوني، على حد قوله.

وأضاف المتحدث ذاته أن التأشيرات المستخلصة لبعثة الرجاء لعبور معبر الكرامة بالأردن، لا علاقة لها بقوات الاحتلال، وأن الختم حسب علمه، يمنح من السلطة الفلسطينية؛ مشير في الوقت ذاته أن رغم كل ما قيل فالأمر ليس له علاقة بالتطبيع بحكم أن الحدث ليس مقصودا أن يكون فيه السفر لوضع اليد مع الكيان الصهيوني.

يشار إلى أن فريق الرجاء البيضاوي يواجه يوم غد الخميس، فريق هلال القدس الفلسطيني بالأراضي المحتلة، برسم إياب دور الـ32 من كأس محمد السادس للأندية الأبطال؛ بعدما انتهت مباراة الذهاب بتفوق مغربي بهدف نظيف.

Facebook Comments

إقرأ أيضا

صافرة جنوب إفريقية لقيادة مباراة الرجاء والترجي

صافرة جنوب إفريقية لقيادة مباراة الرجاء والترجي