السلامي يؤكد جاهزية فريقه لمباراة الترجي رغم الإكراهات

لوسيت انفو سبور - lesiteinfocom

أكد مدرب فريق الرجاء البيضاوي جمال السلامي مساء اليوم الجمعة، أن فريقه جاء إلى تونس من أجل تحقيق نتيجة إيجابية ضد نادي الترجي التونسي، غدا السبت، برادس لحساب الجولة الخامسة في دور المجموعات  دوري أبطال إفريقيا لكرة القدم.
وأوضح السلامي خلال ندوة صحافية التي تسبق المباراة، أن المباراة ضد الترجي التونسي مهمة جدا بالنسبة للرجاء، خصوصا أمام فريق قوي مثل الترجي المتصدر للمجموعة، والذي تطور بشكل كبير في الآونة خاصة بعد مشاركته في كأس العالم للأندية.
وأعرب السلامي عن أمله في أن يكون لاعبو الرجاء في أتم الجاهزية حيث قال: “على الرغم من تراكم المباريات في الآونة الأخيرة، والإصابات التي حرمتنا من مجموعة من اللاعبين المهمين لكن أتمنى أن يكون اللاعبون في أتم جاهزتهم البدنية والدهنية”.
وبخصوص طبيعة الإكراهات التي يواجهها  النسور أشار السلامي على الخصوص إلى ضغط المباريات وإصابات اللاعبين، موضحا أن فريقه “لعب 13 مباراة في ظرف 50 يوما الأخيرة بمعدل مباراة كل ثلاثة أيام وبالتالي يصعب خوض التباري بهذا الشكل” على حد قوله.
واعتبر أن “الخصم الأول لفريق الرجاء البيضاوي في المدة الأخيرة هي الإصابات التي تعرض لها اللاعبون في مباريات متعددة”، مشيرا إلى أن الرجاء البيضاوي سيخوض في الأسابيع القليلة المقبلة ثلاث مباريات مهمة جدا. واعتبر أن “الأولوية بالنسبة للرجاء البيضاوي هي التأهل وأن حظوظ الفريق مازالت بين أيدينا وهذا معطى مهم”، مشيرا في المقابل إلى أن الترجي  “لديه توازن في تركيبة اللاعبين واستمرارية في التشكيلة”.
وتجدر الإشارة إلى أنه بالإضافة إلى الترجي التونسي والرجاء البيضاوي، فإن هذه المجموعة تضم أيضا الفريق الجزائري شبيبة القبائل (الثالث، بأربع نقاط)، الذي يواجه في كينشاسا نادي فيتا كلوب الكونغولي غدا السبت.
وكان نادي الرجاء البيضاوي، الذي يحتل المرتبة الرابعة في البطولة الوطنية الاحترافية، قد انهزم بنتيجة (0-2) على يد الترجي في بداية المسابقة (الجولة الأول من دور المجموعات)، خلال المباراة التي دارت بينهما في 30 نونبر الماضي بالدار البيضاء.

 

Facebook Comments

إقرأ أيضا

رسميا.. الحافيظي مع الرجاء إلى سنة 2023

الرجاء يقترب من حسم وضعيته مع الحافيظي