خاص..المغرب الفاسي يستقر على استقبال خصومه بهذه المدينة

لوسيت انفو سبور - ياسر ديدي

ياسر ديدي -صحفي متدرب-

قال محمد الناصري، الناطق الرسمي لفريق المغرب الفاسي، إن الفريق الفاسي عانى مع بداية هذا الموسم، من أزمة كبيرة في استضافة خصومه، نظرا للإصلاحات التي يشهدها كل من المركب الكبير لفاس، إضافة لملعب الحسن الثاني.

وأكد الناصري في اتصال هاتفي مع “سيت أنفو الرياضية” أن هذا المشكل أدى لبحث النادي عن ملاعب أخرى ليستقبل فيها المباريات المبرمجة على أرضه، آخرها مباراة الديربي أمام الوداد الفاسي، التي لعبت بمدينة الخميسات بدون جمهور.

وأضاف الناصري، أن مجهودات المكتب المسير والسلطات المحلية، أفضت إلى استقبال النادي ما تبقى من مباريات مرحلة الذهاب، بالملعب الشرفي بمدينة مكناس بدون جمهور، بدءا من الجولة القادمة أمام الراسينغ البيضاوي برسم الجولة الخامسة من البطولة الاحترافية الثانية.

وتابع المتحدث نفسه، أن الأشغال جارية على مستوى الملعبين المذكورين، فبحسب الشركة المكلفة بالإصلاح، يرتقب أن يجهز ملعب الحسن الثاني في أواخر أكتوبر أو بداية نونبر القادم، إذ تم تثبيت الكراسي وزراعة العشب، على أن يكون المركب الكبير جاهزا انطلاقا من مرحلة الإياب.

واختتم الناصري حديثه بشكر مسؤولي مدينة الخميسات ومكناس على تعاونهم مع الفريق في هذا المأزق وتمكينه من ملعب قار، رغم أنه سيفتقد جمهوره في هذه الفترة، متمنيا من الجماهير الفاسية تقبل هذا الموقف إلى حين جاهزية ملعبي المدينة.

يذكر أن، المغرب الفاسي يمتلك مباراة ناقصة هذا الموسم، بعد أن كان سيواجه شباب الحسيمة في مدينة مكناس في الجولة الأولى للبطولة، لكنها أجلت بسبب رفض السلطات المحلية لمدينة مكناس إعطاء الترخيص للعب المباراة، الشيء الذي كاد أن يكلف الفريق خسارة اللقاء بالقلم.

Facebook Comments

إقرأ أيضا

سيدات بيروت تتوجن بلقب البطولة العربية لكرة السلة

سيدات بيروت تتوجن بلقب البطولة العربية لكرة السلة