داري يكشف عن ما دار بينه وبين متولي عند إصابته في لقاء الديربي

لوسيت انفو سبور - منصف أيت الصغير

حكى مدافع نادي الوداد الرياضي، أشرف داري، ما عاشه أثناء تعرض للإصابة في مباراة الديربي أمام الرجاء الرياضي، ما أبعده لأشهر عن الميادين.

وتحدث داري في بث مباشر على حسابه الرسمي في “إنستغرام” عن الإصابة التي تعرض لها في الديربي وما شعر به من ألم شديد قائلا: “كانت هجمة لنادي الرجاء، وفي محاولة مني لإيقاف المحاولة سدد لاعب الرجاء الكرة بقوة لترتطم قدمه بركبتي، خلالها أحسست بألم شديد وأدركت أن الإصابة خطيرة.

وعن ما دار بينه وبين قائد الرجاء محسن متولي، تابع داري: “كان محسن متولي أول من تقدم ناحيتي، وقال لي إنه سمع صوتا قويا، حينها علمت أن الإصابة ليست بالهينة”.

وواصل مدافع الوداد: “أتذكر أنني بكيت كثيرا من شدة الألم، وأنا في طريقي إلى المصحة طلبت هاتفي لمتابعة المباراة ومعرفة النتيجة”.

ويواصل داري تمارينه الخاصة، إذ ينتظر أن يكون متاحا لمدربه خوان كارلوس غاريدو، مع عودة الفريق للتدريبات الجماعية.

Facebook Comments

إقرأ أيضا

نجم بايرن ميونخ يواصل الغياب عن الميادين

يستمر غياب النجم الإسباني، تياغو ألكانتارا عن فريق