تسريب صوتي لبودريقة يثير الجدل

لوسيت انفو سبور - حمزة بوملال

أثار محمد بودريقة، الرئيس الأسبق لفريق الرجاء الرياضي، جدلا كبيرا بعد تم تسريب تسجيل صوتي، في الساعات الأولى من ليلة اليوم الأحد، يطالب من فيها أحد معارفه بالتشويش والهجوم على رئيس فريق الوداد الرياضي.

وتم الحديث خلال هذا التسريب عن المهام التي يشغلها رئيس الوداد الرياضي، حيث أن هذا الأخير يشغل في نفس الوقت منصب رئيس العصبة الاحترافية، وهو عضو في حزب سياسي، إذ تم الحديث عن إمكانية إعداد ملف والتوجه للفيفا من أجل إثبات عدم أهليته بالتسيير الياضي بحكم ازدواجية مهامه وجمعه بين السياسة والرياضة في آن واحد.

كما أكد بودريقة من خلال التسجيل الصوتي ذاته، أنه لطال ما اتصل بفوزي لقجع رئيس الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم، من أجل الدفاع عن مصالح الرجاء، والاستفسار عن روزنامة الفريق المرهقة، مشيرا إلى أن لقجع أكد له أن المكتب المسير للنادي يوافق عليها ولا يطالب بالتأجيل.

كما تضمن التسجيل مطالبة بودريقة مخاطبه المسمى عزيز، أن يواصل التشويش على فريق الوداد، وخاصة رئيسه سعيد الناصيري، بشتى الطرق الممكنة.

ولم يتأخر رد بودريقة على هذا التسيرب الصوتي، حيث قام بنشر تدوينة عبر حسابه الرسمي على موقع التواصل الاجتماعي “فايسبوك”، يقدم من خلالها اعتذاره لجموع مكونات الرجاء وكذلك فريق الوداد الرياضي، على كل ما تم تداوله خلال هذا التسجيل.

جدير بالذكر أن محمد بودريقة، كان قد تولى رئاسة فريق الرجاء الرياضي سنة 2012، قاد خلالها الفريق لتتويج بلقب البطولة وكأس العرش، إضافة إلى بلوغ نهائي كأس العالم للأندية سنة 2013.

Facebook Comments

إقرأ أيضا

حقيقة توصل الرجاء بإشعار إخضاع اللاعبين لاختبارات “كورونا”

باتت إمكانية عودة اللاعبين للتدريبات الفردية الخاصة بأنديتهم،