البطولة

الناصيري يجالس الناهيري بعد تصريحاته الأخيرة

يجالس سعيد الناصيري رئيس فريق الوداد الرياضي في هذه الأثناء، اللاعب محمد الناهيري، وذلك بعد تصريحاته أمس لأحد المواقع، والتي أكد خلالها أنه لاعب حر بعد انتهاء عقده مع الوداد أول أمس، وأنه ينتظر صرف مستحقاته العالقة في ذمة النادي.

وكشفت مصادر “سيت أنفو”، أن الناصيري قرر الاجتماع باللاعب من أجل البحث في تصريحاته الأخيرة، إضافة إلى البحث في إمكاية تمديد عقده مع الفريق، للمواسم المقبلة.

وتابع المصدر ذاته، أن الجلسة تتضمن توضىح وضعية اللاعب مع الفريق، خاصة في الظرفية الراهنة، مشيرا على إلى أن اللاعب لايزال لاعب اللوداد حتى نهاية الموسم الكروي الجاري، وذلك طبقا للوائح الجامعة والاتحاد الدولي لكرة القدم “فيفا”، التي تحدد نهاية عقد أي لاعب مع الفريق مع نهاية الموسم وليس تاريخ نهاية العقد، وذلك بسبب آثار جائحة كورونا على برنامج الموسم الكروي الحالي.

كما أشارت مصادر “سيت أنفو”، إلى أن رئيس الوداد، اقترح على الناهيري، التوقيع على عقد جديد مع الفريق لمدة موسمين أو ثلاث مواسم، لكن اللاعب رفض المقترح ويرغب في عقد جديد يمتد لموسم واحد فقط، في انتظار الكشف خلاصة الاجتماع الذي يدور بين الطرفين.

وأثارت تصريحات الناهيري جدلا كبيرا، خاصة مسألة نهاية عقده مع الفريق، حيث وضع هذا التصريح مجموعة من اللاعبين وأنديتهم في موقف لبس، بسبب مدة العقد وموعد انتهائه، أمام المستجدات التي أقرتها الفيفا والجامعة، بخصوص ارتباط اللاعبين مع أنديتهم، والتي أشارت أنها ستبقى سارية المفعول حتى نهاية الموسم الكروي.

يشار إلى اأن الناهيري كان قد أكد في تصريحاته، إلى أن عقده مع الوداد لم يعد ساري المفعول بداية من 1 يوليوز، مشيرا إلي أنه لايمكنه الاستمرار في اللعب دون ضمان مستقبله مع الفريق، إضافة إلى التذكير بأنه لا يزال يدين للفيق الأحمر بمبلغ 94 مليون سنتيم.

جدير بالذكر أن الناهيري، كان من اللاعبين المغضوب عليهم رفقة الفريق الأحمر، قبل أن يتم التعاقد مع المدرب خوان كارلوس غاريدو، الذي قرر اعطاء فرصة جديدة للاعب خلال مباراة النجم الساحلي التونسي في ربع نهائي دوري الأبطال، ليستغلها اللاعب على أحسن وجه ويقود الوداد لدور نصف النهائي.


الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق