البطولة

الرجاء يفتقد خدمات نجميه في مبارياته المؤجلة

سيخسر فريق الرجاء الرياضي، جهود نجميه الكونغوليين فابريس نغوما، وبين مالانغو، خلال الشطر الأول من استئناف البطولة الاحترافية، وذلك بسبب تواجدهما في مسقط رأسهما في الكونغو.

وحسب إذاعة “راديو مارس”، فإن السلامي لن يكون باستطاعته الاستفادة من مالانغو ونغوما، على الأقل إلى غاية نهاية فترة إجراء المؤجلات بسبب استمرار تواجدهم في كينشاسا.

وتابع نفس المصدر، أن الرجاء تأكد ر من غياب نجميه عن المباريات المؤجلة، ما جعل السلامي في صدد البحث عن حلول لتعويض غيابهما بشكل أولي.

واستطرد المصدر ذاته، أنه لن يكون بإمكان الثنائي الالتحاق بالمغرب إلى غاية فتح الحدود الجوية، مع ضرورة دخولهم مرحلة حجر صحي مؤقتة مباشرة بعد التحاقهم بأرض الوطن، إضافة لدخولهم جو التداريب بشكل تدريجي ما سيصعب من مهمة التحاقهم بمجموعة من مباريات الرجاء في البطولة الوطنية.

جدير بالذكر أن كل من نغوما ومالانغو، كانا قد رحلا صوب الكونغو، بعد تعليق منافسات البطولة الإحترافية، بسب تفشي جائحة كورونا المستجد، شهر مارس الماضي.


زر الذهاب إلى الأعلى