البطولة

بين الرباط والبيضاء.. لمن يؤول لقب النسخة 64 من البطولة ؟

يسدل الستار مساء اليوم الأحد، عن موسم 2019/2020 من البطولة الاحترافية القسم الأول، بمقابلات حارقة لثنائي المقدمة الرجاء والوداد الرياضيين حيث سيتوج أحد الفريقين بلقب النسخة 64 من البطولة المغربية.

ويتكرر سيناريو موسم 2009/2010 هذه السنة، حيث سيواجه الرجاء والوداد نفس الخصمين (الجيش والفتح)، لتحديد الفائز منهما بدرع الدوري، مع اختلاف بسيط يتمثل في استقبال الرجاء على ملعبه لفريق الجيش، في كلاسيكو ملتهب، في حين سيواجه الوداد فريق الفتح الرباطي بالرباط على ملعب مولاي الحسن، على عكس ما وقع قبل عقد من الزمن.

هدية مرتقبة

يدخل الرجاء مباراة الجيش وهو صاحب الأفضلية إذ يتحكم في مصير البطولة، حيث يكفيه الانتصار ليتوج باللقب، أما الوداد فسيكون عليه انتظار تلقي هدية من الجيش ولو بالتعادل، شريطة فوزه على الفتح.

هواجس السلامي

سبق لجمال السلامي مدرب الرجاء أن تجرع مرارة خسارة درع الدوري في آخر جولة عندما كان مدربا للفتح الرباطي قبل 8 سنوات عندما انهزم أمام المغرب التطواني في أول نسخة للبطولة الاحترافية، لذلك سيسعى السلامي لمحو تلك الذكرى بالتتويج باللقب الغائب عن خزائن النسور منذ 2013.

فما بين تفاؤل الوداد بذكرى الجيش، وتشاؤم بعض أنصار الرجاء أمام الفريق الذي جردهم من اللقب في مناسبتين سابقتين (2005 و2010)، لاشك أن اللقب سيبقى في مدينة الدارالبيضاء للموسم الثاني تواليا في سيناريو يعد بالإثارة والتشويق في أطول موسم بتاريخ الدوري المغربي.


زر الذهاب إلى الأعلى