البطولةالجمهورمنافسات قارية

جماهير الوداد تطالب بالمحاسبة بعد الخسارة أمام الأهلي

ما إن أعلن الحكم الزامبي، جاني سيكازوي، عن نهاية لقاء الوداد الرياضي والأهلي المصري، بخسارة الوداد في ذهاب نصف نهائي عصبة الأبطال الإفريقية، حتى انهالت ردود الأفعال الغاضبة وتعاليق الجماهير الودادية المستاءة بخصوص أداء الفريق خلال لقاء ليلة أمس.

وانهزم الوداد في عقر داره، أمام الأهلي بهدفين دون مقابل، على أرضية مركب محمد الخامس.

وانصبت جل تعليقات ومنشورات جماهير الوداد عبر مواقع التواصل الاجتماعي، في المطالبة برحيل الرئيس سعيد الناصيري ومحاسبته عن التعاقدات التي أجراها الفريق خلال هذا الموسم، والتي لم تنفع النادي بشيء على حد تعبير جماهير الأحمر.

كما حملت بعض الجماهير الأخرى، مسؤولية الخسارة للمدرب ميغيل غاموندي، نظرا لاختياراته “غير الموفقة” على حد تعبير الوداديين، لاسيما في خط الدفاع بعد إشراك يحيى جبران كمتوسط دفاع إلى جانب نجم الدين إبراهيم، مما تسبب في الهدف الأول للأهلي بحكم عدم لعب جبران في هذا المركز لمدة طويلة منذ أن كان في فريق الحسنية.

وباتت مهمة الوداد صعبة للغاية في لقاء الإياب، الأسبوع المقبل، حيث يتوجب على رجال المدرب غاموندي تسجيل هدفين لمعادلة نتيجة اللقائين ثم البحث عن هدف التأهل للمباراة النهائية المقررة يوم 6 نونبر القادم.

جدير بالذكر أن لقاء الإياب بين الأهلي والوداد، سيجرى يوم الجمعة المقبل على ملعب “القاهرة الدولي” بمصر.


زر الذهاب إلى الأعلى