البطولة

الغموض يلف مستقبل عدد من لاعبي الرجاء

مع اقتراب انطلاق الميركاتو الشتوي بالمغرب، والذي يبدأ يوم 20 يناير الجاري، يظل الغموض السمة البارزة في ميركاتو فريق الرجاء الرياضي سواء على مستوى الانتدابات أو المغادرين.

وبالعودة إلى قائمة المغادرين، فإن اللاعبَيْن أنس جبرون وفابريس نغاه يعتبران من أبرز المرشحين لمغادرة الفريق الأخضر خلال الميركاتو الشتوي.

وخرج اللاعبان من حسابات مدرب “النسور” جمال السلامي خلال منافسات هذا الموسم، حيث لا يتم إشراكهم في اللقاءات أو حتى قائمة الفريق، إذ تم استبعادهم من القائمة الإفريقية في بداية الموسم.

وكان جبرون قد انضم للرجاء قادما من المغرب التطواني، حيث تألق في بداياته مع الفريق الأخضر لكن سرعان ما فقد مكانه في تشكيلة الفريق، كما أن السلامي لم يمنحه فرصة المشاركة في مجموعة من الجماهير رغم مطالب الجماهير من الاعتماد على اللاعب ولو كورقة بديلة.

نفس الأمر ينطبق على المدافع الأيسر الكاميروني نغاه، حيث تراجع مستواه بشكل كبير في مباريات الموسم الماضي خاصة بعد العودة من توقف الإجباري بسبب “كورونا”، حيث بات خارج حسابات السلامي.

وفي انتظار ما ستجود به الأيام المقبلة، فإن مستقبل جبرون ونغاه حسب المعطيات المتوفرة أصبح خارج أسوار الرجاء.


زر الذهاب إلى الأعلى