البطولة

بودريقة يكشف كواليس محاولة ضم النفاتي والبوفتيني للرجاء

أكد محمد بودريقة الرئيس السابق لفريق الرجاء الرياضي، أنه حاول مساعدة المكتب المسير الحالي للفريق الأخضر قصد التعاقد مع جناح مولودية وجدة آدم النفاتي وكذا مدافع حسنية أكادير سفيان البوفتيني خلال الميركاتو الشتوي الجاري.

وكشف بودريقة في تدوينة عبر حسابه الشخصي على موقع التواصل الاجتماعي “فايسبوك”، “أنه بادر بالاتصال برئيس الفريق الرجاوي رشيد الأندلسي لمناقشة كيفية خدمة النادي بخصوص الانتدبات في بعض مراكز الخصاص، حيث رحب الأخير بالمبادرة مؤكدا أن بابه مفتوح لكل من يريد تقديم الدعم للنادي”.

وأضاف رئيس الرجاء السابق في تدوينته: “من هذا المنطلق اتصلت شخصيا بالسيد هوار حول إمكانية انتداب اللاعب النفاتي للرجاء الرياضي، فكان رده واضحا انه لا يريد التفريط باللاعب و خصوصا ان الفريق الوجدي لديه نقطة يتيمة ومسألة العرض المالي بالنسبة اليه لا يهم في هذه المرحلة (وسط الموسم )، وهمه الآن هو إرجاع المولودية للسكة الصحيحة.

وتابع: “أما بخصوص اللاعب البوفتيني فكذلك تواصلت مع وكيل اللاعب في المرة الأولى السيد الادريسي وكان رده واضحا أن هناك عرض سعودي مهم يتم الآن مناقشته وفي حالة ما استعصى الأمر سيربط الاتصال بي، وفي المرة الثانية بعد سماعي بعض المغالطات في الايام القليلة الماضية اتصلت به و كان للامانة واضحا انه لا تغيير في الموقف الاول، كل هدا لدعم فريقي وإسعاد جماهيره ليس الا لا اريد جزاءا و لا شكورا.

وختم المتحدث نفسه كلامه بالقول، أن مصلحة الفريق تبقى هي الغابة الكبرى وراء هذه المحاولات باعتبار الانتدابات كان مطلبا رئيسيا للطاقم التقني وكذا جماهير “النسور” لاسيما في ظل منافسة النادي على أكثر من واجهة خلال الموسم الجاري.


زر الذهاب إلى الأعلى