البطولة

بعد “كورونا”.. “إيبولا” يهدد لقاء الوداد وحوريا كوناكري

يستمر إشكال عدم إقامة المباريات بسبب الوضعية الصحية، تهديد يلاحق نادي الوداد الرياضي، بعدما نجا من إمكانية خسارة مباراة كايزر تشيفز على الورق، بتأجيل المواجهة ونقلها إلى مصر، جراء سلالة “كورونا” الجديدة في جنوب إفريقيا التي دفعت السلطات المغربية إلى عدم منح التأشيرات للفريق.

وبعد “كورونا”، يهدد فيروس “إيبولا” لقاء الوداد الرياضي وحوريا كوناكري، بعدما أفادت تقارير صحافية أجنبية، أن الفيروس سالف الذكر، انتشر في غينيا كوناكري، ودفع الجهات الصحية في البلاد لدق ناقوس “الخطر”.

وينتظر أن يستقبل الوداد الرياضي، في الخامس من مارس القادم، نظير حوريا كوناكري، برسم الجولة الثالثة من الدور المجموعات بدوري أبطال إفريقيا، بيد أن تفشي “إيبولا” في العاصمة الغينية، قد يدفع الجهات الصحية والسلطات المغربية، إلى رفض دخول فريقه حوريا للبلاد، بسبب الوضعية الصحية التي تهدد سلامة المغاربة.

يذكر أن الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم، تمكنت من نقل مباراة الوداد وكايزر تشيفز إلى مصر، بعدما كاد الفريق الأحمر أن يخسر نقاط المباراة، في ظل الشروط “شبه التعجيزية” التي وضعتها لجنة المسابقات التابعة لـ”الكاف” من أجل الموافقة على طلب الجامعة والوداد.


زر الذهاب إلى الأعلى