البطولة

السلامي بعد التأهل: “سيناريو تونغيت كان يراود اللاعبين والأهم هو العبور لدور المجموعات”

أبدى جمال السلامي، مدرب فريق الرجاء الرياضي، سعادته بعد العبور لدور مجموعات كأس الكونفدرالية الإفريقية، زوال اليوم  الأحد، على حساب الاتحاد المنستيري التونسي.

وقال مدرب “النسور” في تصريحات تلفزية بعد المباراة: “تأثير الإقصاء من عصبة الأبطال الإفريقية كان حاضرا في أذهان اللاعبين، فالمباراة كانت صعبة لكن الأهم أننا حققنا التأهل لدور المجموعات”.

وأضاف: “واجهنا خصما في المستوى خلق لنا مجموعة من المتاعب، أحيي مدرب ولاعبي فريق المنستيري على الأداء الذي قدموه خلال المواجهة”.

وختم السلامي حديثه بالقول: “ظروف المباراة كانت صعبة علينا خاصة عامل الرياح، الذي كان الخصم الأول في الشوط الأول لكننا نستحق التأهل لدور المجموعات لأننا فريق كبير”.


زر الذهاب إلى الأعلى