البطولةالجمهور

بعد السقوط أمام الحسنية.. “إلتراس” مولودية وجدة تهاجم اللاعبين والمكتب المسير

أصدر “باد بريغاد” الفصيل المساند لنادي مولودية وجدة، بلاغا شديدا اللهجة، بعد خسارة الفريق أمام حسنية أكادير أمس الجمعة، ضمن الجولة الـ14 من البطولة الاحترافية.

وهاجم الفصيل المذكور، المكتب المسير ولاعبي الفريق والطاقم الطبي محملهم مسؤولية النتائج السلبية التي حصدها الفريق في آخر ثلاث جولات، لاسيما بعد صحوة الفريق الأخيرة وفوزه في أربع مباريات متتالية.

ودعا البيان، جماهير المولودية للحضور بكثافة قصد الاحتجاج خلال إحدى الحصص التدريبية المقررة للفريق في الأسبوع القادم، للتعبير عن سخطهم وطرد “كل من خولت له نفسه التلاعب بقميص الفريق” حسب تعبير البلاغ.

وجاء نصل بلاغ “باد بريكاد” كالتالي:

“كما يعلم الجميع أن آخر بيان للمجموعة كان من أجل مساندة اللاعبين والوقوف في صفهم، واليوم نعود ببيان آخر نحمل فيه المسؤولية التي آلت إليه الأمور إلى المكتب المسير واللاعبين بالدرجة الأولى والطاقم الطبي بالدرجة الثانية، فصمتنا وإعطائهم الفرصة من أجل تدارك الأمور ربما اعتبروه خوفا أو أن الجمهور الوجدي راض بالوضعية عكس ذلك هدفنا هو عدم التشويش على الفريق وعدم فتح الباب أمام الغرباء لضرب الفريق بأبناءه، لكن طفح الكيل وبلغ السيل الزبى.

نخبر عامة الجمهور الوجدي بضرورة الحضور بكثافة للحصة التدريبية التي سنعلن عن مكانها وتوقيتها لاحقا فالمسؤولية الآن في يد عامة الجمهور فكونوا في الموعد من أجل انقاذ الفريق وطرد كل من خولت له نفسه التلاعب بقميص ضحى عليه الشرفاء.. لنا عودة”.


زر الذهاب إلى الأعلى