البطولة

جامعة الكرة تحسم في موعد عودة الجمهور إلى الملاعب

تعقد الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم، في الأيام القليلة المقبلة مجموعة من الاجتماعات مع جهات عليا للحسم في موعد عودة الجمهور إلى الملاعب الرياضية.

ويأتي الاجتماع بطلب من مجموعة من الفرق الوطنية التي نفذ صبرها من غياب الجمهور، مما أثر سلبا على مواردها المالية التي تقلصت بنسب كبيرة لدرجة باتت مديونية الفرق مثقلة، جراء غياب أهم مدخول مرتبط بتذاكر المباريات.

وتدرس جامعة الكرة إمكانية تطبيق فكرة التوفر على الجواز التلقيحي مقابل حضور مباريات كرة القدم. حيث تشير مصادر لـ”سيت أنفو” أن الحسم في حضور الجمهور مرتبط بنسب كبيرة بالإعلان الرسمي عن الحكومة الجديدة.

ووفق معلومات حصل عليها موقع “سيت أنفو” فإن الجامعة ستعقد مجموعة من اللقاءات مع عدة فعاليات من وزارة الداخلية ووزارة الصحة واللجنة العلمية، لبحث السبل الكفيلة للسماح بحضور الجمهور إلى الملاعب الرياضية.

وعانت الفرق الوطنية ماديا بسبب منع الجمهور من حضور مباريات كرة القدم، حيث خسر فريق الرجاء لوحده قرابة ثلاثة ملايير سنتيم، من مداخيل كان يجنيها من متابعة مناصريه لمباريات الفريق من ملعب محمد الخامس بالدار البيضاء.

وأصدرت السلطات في المغرب قبل أشهر، الجواز التلقيحي الذي يسمح للأشخاص الذين تلقوا جرعتين من اللقاح المضاد لكورونا، بالتجوال عبر جميع أنحاء التراب الوطني دون قيود، والولوج إلى عدد من الخدمات كالقاعات الرياضية الخاصة لممارسة الرياضة والحمامات بمختلف أنواعها وقاعات السينما وغيرها من المرافق.

وترى الجامعة أن هذا القرار، يمكن تطبيقه في ملاعب كرة القدم، مما سيسمح بحضور الجماهير، وضمان مرور المباريات في وضع آمن وصحي.

وتقف تعقيدات كبيرة سدا منيعا أمام تطبيق الجواز التلقيحي في ملاعب كرة القدم، في الوقت الراهن، حيث يحتاج الأمر إلى أمور لوجيستيكية، يصعب معها تطبيق القرار بشكل سليم، بالرغم من أن شركات خاصة، خرجت ببلاغات تفيد قدرتها على مساعدة الجامعة والسلطات في هذا الشأن متعهدة بتوفير كل ماهو مطلوب لتفادي أي عائق يعيق حضور الجمهور مقابل التوفر على الجواز التلقيحي.

وتفتقد مجموعة من الملاعب لأبواب إلكترونية يمكنها قراءة رمز الاستجابة السريعة (code QR) الذي يحتويه الجواز التلقيحي. زد على ذلك الطريقة التي يمكن بها تدبير دخول قرابة عشرين ألف مشجع إلى الملاعب.

ويدخل السماح للجمهور بولوج الملاعب في حال خرج حيز التنفيذ بداية من شهر أكتوبر القادم، ضمن الإجراءات الهادفة إلى تخفيف قيود كورونا بالمغرب.


زر الذهاب إلى الأعلى