البطولة

فضيحة..الرجاء بدون ملعب للتدريبات

وجد فريق الرجاء صعوبة كبيرة في إجراء حصة تدريبية صباحية اليوم الثلاثاء، استعدادا لفعاليات الشطر الثاني من البطولة الاحترافية ودور المجموعات لدوري أبطال إفريقيا.

وتضرر عشب ملعب الوازيس كثيرا، بل بات خطيرا على صحة اللاعبين، بسبب عشبه السيء وتضرره الشديد، لكثرة المباريات والتدريبات التي تلعب على عشبه منذ سنوات دون توقف.

وللمفارقة أن الرجاء ممنوع من التدرب حتى في ملعب مولاي رشيد، تحت مبرر دواع أمنية، خوفا من تنقل أنصار الفريق إلى الملعب المذكور، كما سبق وأن حدث في وقت سابق.

وكانت المكتب المسير لفريق الرجاء، قد أعلن في أول اجتماع بعد توليه زمام تسيير الفريق الأخضر، عزمه على إغلاق ملعب الوازيس للإصلاح، لكن دون أن يحرك ساكنا.

ويجهل الأسباب الرئيسية وراء عدم إصلاح ملعب الوازيس طيلة السنوات الماضية، بل إن جمهور الرجاء يتساءل عن الأسباب التي منعت الرجاء من الحصول على ترخيص يسمح له بالاستفادة من ملعبي مولاي رشيد وتيسيما.



زر الذهاب إلى الأعلى