البطولة

بعد دخوله السجن.. المغرب الفاسي يحسم مصير أيوب لكحل

حسمت إدارة فريق المغرب الفاسي، في مصير اللاعب أيوب لكحل، وذلك بعد توقيفه من طرف السلطات الأمنية لمدينة تطوان، وتقديمه أمام وكيل الملك في حالة اعتقال.

وتم توجيه مجموعة من التهم للكحل أبرزها إهانة موظف أثناء مزاولة عمله، بعدما دخل في صراع مع رجل أمن وسط توثيق بالصور والفيديو من طرف المواطنين.

وأكد مصدر لموقع “سيت أنفو”، أن المجلس التأديبي لفريق المغرب الفاسي اجتمع في الأيام الماضية، وقرر فرض غرامة قدرها 150 مليون سنتيم على اللاعب في انتظار فسخ عقده بالتشاور مع الطاقم التقني.

ولم يلعب لكحل رفقة الماص سوى مباراة أو مباراتين هذا الموسم، حيث خرج من حسابات المدرب التونسي عبد الحي بنسلطان.

يذكر أن نجم المغرب التطواني السابق، أثار الجدل منذ قدومه للفريق “الأصفر”، حيث وقع في صفوف الماص في صفقة قياسية بلغت 500 مليون سنتيم، لكن بالمقابل خاض مباريات قليلة ولم يتمكن من تسجيل أو صناعة أي هدف.



زر الذهاب إلى الأعلى