محترفون

هدف راشفورد يحرم سايس من جائزة الأفضل في لقاء مانشستر يونايتد وولفرهابتون

كاد قائد المنتخب الوطني المغربي، رومان غانم سايس، أن يسجل في مرمى نادي مانشستر سيتي، في المباراة التي جمعت الأخير بفريقه، ليلة اليوم الثلاثاء، على ملعب أولد ترافورد، لحساب الجولة الـ16 من الدوري الإنجليزي الممتاز.

وكان سايس من نجوم المباراة، إذ إلى جانب نجاحه في مردوده الدفاعي، كاد أن يسجل في ثلاث مناسبات، إحداهم من رأسية ارتطمت بالعارضة، حارمة النجم المغربي من ثالث أهدافه في الموسم الحالي بالدوري.

وكان صاحب الـ30 سنة قائد الخط الخلفي للذئاب أمام مانشستر يونايتد، فائزا بثنائياته مع منافسيه، إضافة إلى تغطيته الدفاعية الناجحة وتمريراته السليمة لزملائه.

واستطاع سايس أن يحظى بثناء متابعي الـ”بريمرليغ” لافتا انتباه كل من تابع مباريات وولفرهابتون، ما جعله من أقوى المدافعين في الدوري الأبرز بالعالم.

يذكر أن مباراة وولفرهابتون ومانشستر يونايتد، انتهت لصالح الأخير، بهدف دون رد، جاء في دقائق المباراة الإضافية، عن طريق ماركوس راشفور، من كرة ارتطمت بسايس، وغالطت حارس المرمى.


زر الذهاب إلى الأعلى