محترفون

“جريمة قتل” تدفع الشرطة الهولندية لأخذ شهادة حكيم زياش

قُتلَ الحلاق الخاص بالنجم المغربي، حكيم زياش، في الأسبوع الجاري، خلال تبادل لإطلاق النار في العاصمة الهولندية أمستردام.

وأفادت صحيفة “دي تليغراف” أن القتيل، أحمد س.، كان الحلاق الخاص بالنجم المغربي، والشرطة الهولندية أخذت إفاداته بعد ساعات من وفاته، في انتظار إصدار القرار النهائي الخاص باستدعاء صاحب الـ27 سنة، إلا أن الصحافية الهولندي “مساشا دي يونغ” أكدت أن المغربي لا علاقة له بالواقعة.

وتابعت أنه رغم ابتعاد زياش عن البيئة التي كان يعيشها الحلاق، فإنها ليست المرة الأولى التي يرتبط فيها إسم زياش بمثل هذه الوقائع، بعدما سبق وأن فتحت الشرطة الهولندية تحقيقا يتعلق بتعرض صالون الحلاقة الخاص بصديقه، عزيز كلاه، لاعتداء وإطلاق للنار سنة 2020.

في حين، تنتظر زياش مباراة هامة غدا الأحد مع فريق تشيلسي، وذلك بمواجهة مانشستر يونايتد، على أرضية ملعب “ستامفورد بريدج”، لحساب الجولة الـ26 من الدوري الإنجليزي الممتاز.


زر الذهاب إلى الأعلى