محترفون

بعد ثلاثية برشلونة في “كأس الملك”.. جماهير إشبيلية تعترف بقيمة “بونو”

أظهر غياب النجم المغربي، ياسين بونو، عن مرمى إشبيلية، حجم الإضافة التي يقدمها لفريقه، بعدما استقبلت مرمى الأندلسي في غيابه، ثلاثة أهداف أمام برشلونة.

وواجه إشبيلية برشلونة بحارس المرمى البديل، توماس فاسليك، لغياب بونو عن المباراة بسبب إصابة منعته من تدعيم صفوف ناديه.

وبعد مشوار كأس إسبانيا الذي حافظ فيه المغربي على نظافة شباك فريقه، استقبلت شباك إشبيلية ثلاثة أهداف هي الأولى للفريق في المنافسة، مع الحارس البديل، ما دفع أنصار إشبيلية، للإقرار بأفضلية بونو وإضافته البارزة.

وغاد إشبيلية كأس ملك إسبانيا من الدور نصف النهائي، على حساب برشلونة بعد “ريمونتادا” حققها الأخير، قادته للانتصار بثلاثية والعبور إلى الدور النهائي من “الكأس”.

في حين، شارك المغربيان الآخران، يوسف النصيري ومنير الحدادي في لقاء برشلونة، إلا أنهما لم يقدما إضافة تذكر على غرار باقي زملائهم.


زر الذهاب إلى الأعلى