محترفون

تفاصيل استفزاز هالاند لياسين بونو

شهدت مباراة بوروسيا دورتموند وإشبيلية، مساء أمس الثلاثاء، ضمن إياب ثمن نهائي دوري أبطال أوروبا، لقطة مثيرة بين المهاجم النرويجي إيرلينغ هالاند والحارس المغربي ياسين بونو.

وسجل هالاند هدفي دورتموند في اللقاء، بينما أحرز الدولي المغربي الآخر يوسف النصيري هدفي إشبيلية لينتهي اللقاء بالتعادل الإيجابي بهدفين لمثلهما، لكن دورتموند عبر لدور الثمانية مستفيدا من فوزه ذهابا بثلاثة أهداف مقابل هدفين.

وقبل إحراز هالاند لهدفه الثاني في شباك بونو، تبادل اللاعبان استفزاز بعضهما حيث تصدى بونو لركلة جزاء مهاجم دورتموند في الوهلة الأولى، وتوجه صوبه معربا عن سعادته بعد صد ضربة الجزاء، إلا أن الحكم أمر بإعادة تنفيط الركلة بسبب خروج قدم بونو على خط المرمى، ليسيجل هالاند في المرة الثانية ويرد على استفزاز بونو في لقطة خلفت مجموعة من ردود الأفعال.

وبعد نهاية المباراة، أظهرت عدسات الكاميرا تصافح اللاعبين عند منتصف الميدان، حيث بدا جليا أن “صراعهما المثير”، انتهى مع صافرة نهاية اللقاء.

وقال هالاند في تصريحات حول الواقعة: “أهدرت ركلتي الأولى لأن بونو قام بالغش. كنت عصبيا عند لقطة إعادة تنفيذ الركلة لكنني استطعت تسجيلها حينما لم يقم بالغش في المرة الثانية”.

 


زر الذهاب إلى الأعلى