محترفون

إشبيلية في طريقه للتخلي عن نجمه المغربي

بات الدولي المغربي منير الحدادي، على أعتاب الرحيل عن ناديه إشبيلية الإسباني، بعد خروجه من حسابات المدرب جوليان لوبيتيغي.

وغاب منير عن القائمة التي استدعاها لوبيتيغي، لمواجهة خيتافي اليوم الإثنين، برسم الجولة الثانية من الليغا الإسبانية.

ووفقا لموقع “إستاديو ديبورتيفو” الإسباني، فإن الحدادي قد يكون اتفق مع إدارة النادي على الرحيل في الميركاتو الصيفي الحالي رفقة ثلاثة أسماء أخرى.

وبالإضافة لمنير، غاب كل من أليخاندرو بوزو ولوك دي يونغ، حيث أكد الموقع ذاته أن هذه الأسماء من المحتمل أن ترحل بنسبة كبيرة عن الفريق هذا الصيف.

وخرج الدولي المغربي من حسابات مدرب “الفريق الأندلسي” منذ الموسم الماضي، حيث أصبح مطالبا بالبحث عن فريق جديد للعب معه.



زر الذهاب إلى الأعلى