محترفون

مزراوي يقدم 82 دقيقة جيدة ويقرب أجاكس من سدس عشر نهائي الأبطال

قدم نصير مزراوي، مباراة كبيرة أمام بوروسيا دورتموند عن الجولة الثالثة من منافسات دور المجموعات لمنافسات رابطة أبطال أوربا.

وقاد مزراوي فريقه أجاكس أمستردام ليضع قدما في دور سدس عشر نهائي دوري الأبطال، بعد الفوز العريض على الفريق الألماني عن فعاليات المجموعة الثالثة، بأربعة أهداف دون رد.

وساهم مزراوي بشكل كبير في هذا الفوز بدفاعه الجيد ومساندته الدائمة للخط الهجومي في مركزه كمدافع أيمن عصري.

ولعب مزراوي 82 دقيقة، حصل فيها على تنقيط 6.8، ليكون هذا الفوز هدية لزواجه الذي أقامه في الأيام القليلة الماضية.

وخاض نصير ثلاث مباريات في دوري أبطال أوربا بمعدل 242 دقيقة، وبتمريرة حاسمة وحيدة، في حين لم يتمكن من تسجيل أي هدف. في حين بلغ عدد مبارياته في الدوري الهولندي 9 مباريات. لكن بمعدل 4 أهداف وتمريرتين حاسمتين.

وشهدت المباراة ذاتها، تواجد مغربي آخر وهو زميل مزرواي زكرياء لبيض، لكن ظل حبيس كرسي الاحتياط.


زر الذهاب إلى الأعلى