الأسودكأس أفريقيا

رونار يلقي خطابا محفزا في آخر حصة للأسود

أجرى المنتخب المغربي آخر حصة تدريبية في ملعب “حرس الحدود”، قبيل مواجهة المنتخب الإيفواري يوم غد الجمعة، في إطار منافسات كأس إفريقيا، بعد بلوغ الجولة الثانية من المجموعة الرابعة.

وخاض “الأسود” الحصة التدريبية الأخيرة بغياب وحيد، يتمثل في المهاجم خالد بوطيب بسبب إصابة في الركبة، فيما استعاد المنتخب كل اللاعبين الذين غابوا سابقا، كالمدافع نصير مزراوي والمدافع مروان داكوستا، إلى جانب عودة حكيم زياش من إصابة عضلية، ويونس بلهندة من إصابة حرمته من المشاركة في المباراة الأولى أمام غامبيا.

وقبل انطلاق التدريب، ألقى الناخب الوطني هيرفي رونار، خطابا تحفيزيا على مسامع اللاعبين لحثهم على الفوز في هذه المباراة، خاصة وأن نتيجة الانتصار ستمنح المنتخب بطاقة أولى للتأهل إلى الدور الثاني من بطولة كأس إفريقيا.

يشار إلى أن المغرب يواجه منتخب كوت ديفوار يوم غد الجمعة بملعب مدينة السلام، انطلاقا من الساعة السادسة بالتوقيت المغربي، وهو نفس التوقيت الذي أجرت فيه العناصر الوطنية حصتها التدريبية الأخيرة.



زر الذهاب إلى الأعلى