الأسودمحترفون

لرغبته في اللعب للمنتخب الفرنسي.. محترفٌ جديد يرفض دعوة خليلوزيتش

يسعى الناخب الوطني وحيد خليلوزيتش، لتدعيم قائمة التي “الأسود”، بعد اقتناعه بوجود خصاص على مستوى بعض المراكز وجب تعزيزها، عقب المباريات الأخيرة خاضها المنتخب الوطني، خاصة وأنه رغم النتيجتين الإيجابيتين في مباراتي إفريقيا الوسطى بالتصفيات المؤهلة لكأس أمم إفريقيا، لم يبلغ المستوى الفني للمنتخب، حجم تطلعات المدرب البوسني والمغاربة.

ذكرت جريدة “العربي الجديد” نقلا عن موقع “أسود الأطلس” الناطق بالفرنسية، أن خليلوزيتش منية بخيبة أمل متعلقة بالظهير الأيمن لنادي نيم أولمبيك الفرنسي، سفيان العكوش، الذي لم يظهر أن حماس للعب مع المنتخب الوطني، رغم محاولات الناخب، لإقناعه اختيار حمل القميص الوطني.

وتابع المصدر، أن خليلوزيتش اهتم باللاعب من أجل خلق التنافس من بين الثنائي، نصير المزراوي لاعب أياكس الهولندي، وعصام شباك، ظهير مالتياسبور التركي.

وأشار إلى أن صاحب الـ22 سنة، يهتم فقط بمسيرته مع فريقه، كما يأمل في اللعب للمنتخب الفرنسي الأول، بعدما لعب لجميع الفئات السنية لـ”الديكة”، غير مرحبا باللعب مع منتخب بلده الأم.

وباتت الأندية والاتحادات الأوروبية، تقنع اللاعبين مزدوجي الجنسيات برفض عروض اللاعب لمنتخبات بلدانهم الأصل، مقابل الاعتماد عليهم يوما في المنتخب الأول، إن استمروا في التألق، وهو ما يعيق المنتخبات الباحثة عن المحترفين.


زر الذهاب إلى الأعلى