الأسود

الجماهير المغربية تبدي حسرتها بعد الإقصاء أمام تونس في أمم إفريقيا للشباب

سادت حالة من الحزن والحسرة على الجماهير المغربية، عقب إقصاء المنتخب المغربي للشباب من نهائيات كأس إفريقيا لأقل من 20 سنة على يد المنتخب التونسي بركلات الجزاء الترجيحية، مساء أمس الجمعة، ضمن الدور ربع النهائي من “كان” موريتانيا.

ولم تظهر العناصر الوطنية بنفس المستوى التي خاضت به المواجهات السابقة، حيث أخفقت في هز شباك الفريق التونسي طوال الوقت الأصلي والإضافي للمباراة وأضاعت بعض الفرص خلال الشوط الإضافي الثاني.

وحمل زكرياء عبوب مدرب المنتخب الوطني مسؤولية الإقصاء لحكم المباراة، في حين أبدت الجماهير المغربية استياءها عبر مواقع التواصل الاجتماعي من أداء “الأشبال” والذي وصفته بالـ”باهت” وغير المقتع والذي لم يرق للتطلعات علما أن المنتخب كان على موعد مع إنجاز تاريخي بالوصول لنصف النهائي بعد 16 سنة من الغياب عن المحافل الإفريقية.


زر الذهاب إلى الأعلى