أخبار دوليةالأسود

هل يرتدي قميص نيوكاسل لاعبون مغاربة؟

سال المداد عن إمكانية انتداب نيوكاسل الإنجليزي، للاعبين مغاربة ابتداء من الميركاتو الشتوي المقبل، بعدما تحول مالكو النادي من بريطانيين إلى سعوديين بنسبة 80 في المائة.

أصبح للفريق الإنجليزي مالكون عرب، وبات الحلم العربي، أن يصبح لنيوكاسل نجوم عرب، يرتدون قميص أعرق نادي أوربي، قميص يعرف لونين لا غير وهما الأسود والأبيض، على شكل خطوط مصطفة.

ومن بين ما يحلم به العرب، أن يصبح للفريق لاعبون عرب كثر، وأن تكون التمثيلية العربية أكثر مما نراه في فرق أخرى شهيرة، لها قاسم مشترك بين نيوكاسل أن غالبية ملاكها عرب.

ظلت التمثيلية العربية في تلك الفرق، محتشمة ففي باريس سان جيرمان، المملوط لقطر، نجد فقط الدولي المغربي أشرف حكيمي، أما في مان سيتي المملوك للإماراتيين فلا يتعدى الأمر الجزائري المغربي(أب جزائري وأم مغربية)، رياض محرز، لذا فالأمل أن يرفع نيوكاسل التمثيلية ويصبح العدد أكثر بكثير مما هو موجود في المان سيتي وباريس.

وإلى حد الساعة فإن التقارير تتحدث عن إمكانية اهتمام نيوكاسل بالمغربي، حكيم زياش، لأنه العنصر المتاح حاليا، في ظل وضع صعب يعيشه اللاعب في صفوف تشيلسي.

وتتحدث تقارير أخرى عن إهتمام نيوكاسل بحكيمي، لكن يبقى كلام مستهلك لا غير، فاللاعب يقضي أشهره الأولى في باريس، بل رفض الأجواء الإنجليزية من أجل عيون زوجته التونسية، هبة أبوك، التي فضلت باريس على لندن، مما يستحيل معه أي انتقال حالي للدولي المغربي إلى نيوكاسل.

وفي المقابل، يرى موقع غول، أن هناك أسماء مغربية أخرى قادرة وتستحق حمل قميص النادي الإنجليزي، لعل من أبرزهم الحارس ياسين بونو لكونه واحد من بين أفضل الحراس في العالم العربي حاليا، أما ثاني لاعب مغربي، رشحه الموقع العالمي، فهو المدافع رومان سايس قائد الأسود ودفاع وولفرهامبثون، الذي وصفه الموقع بأحد أفضل المدافعين في الدوري الإنجليزي حاليًا، اما الاسم المغربي الرابع، فليس إلا يوسف النصيري هداف إشبيلية والمطلوب بقوة في آرسنال الإنجليزي، الذي قال عنه الموقع المذكور:”النصيري الاختيار الأول والمؤكد لقيادة هجوم نيوكاسل.”


زر الذهاب إلى الأعلى