جماهير الإنتر تدافع عن جماهير كالياري بعد الهجوم العنصري على لوكاكو

لوسيت انفو سبور - حمزة بوملال

دافعت مجموعة من مشجعي إنتر ميلان الإيطالي، عن تصرفات نظرائهم من جماهير كالياري، والذين كانوا استهدفوا اللاعب روميلو لوكاكو بهتافات “القرود” يوم الأحد الماضي، عندما كان يستعد لتنفيد ضربة جزاء.

وسجل مهاجم الإنتر الجديد، هدفاً حاسماً في المباراة ضد كالياري، والتي انتهت بفوز النيراتزوري بنتيجة 2-1، وتعرض لإساءة عنصرية التي أدانها المدرب أنطونيو كونتي وزملائه والمشجعين ومنظمات مكافحة التمييز.

وأصدرت “كورفا نود”، وهي مجموعة من المشجعين المتشددين التابعين لإنتر ميلان، بياناً تدافع فيه عن الهتافات التي تعرض لها اللاعب البلجيكي في الجولة الثانية من الدوري الإيطالي.

وقال البيان الذي نشر عبر صفحة المجموعة على فيسبوك : “مرحبا روميلو ، نكتب إليكم نيابة عن كورفا نورد هذه الرسالة ، وهم الرجال الذين رحبوا بك عند وصولك إلى ميلانو”.

وتابع البيان : “نحن آسفون حقاً لأنك اعتقدت أن ما حدث في كالياري كان عنصرياً، عليك أن تفهم أن إيطاليا ليست مثل بلدان شمال أوروبا، حيث أن العنصرية مشكلة حقيقية”.

ورداً على الهتافات التي تعرض لها لوكاكو : “نحن نفهم أنه كان يمكن أن يبدو ما حدث لك عنصرياً، لكن الأمر ليس كذلك، في إيطاليا نستخدم بعض الطرق من أجل مساعدة فرقنا وجعل خصومنا متوترين، الأمر ليس عنصرياً ولكن لخنقهم”.

وختمت “كورفا نورد” البيان بالقول: “نحن مجموعة ترحب دائماً باللاعبين من كل مكان، ومع ذلك فقد استخدمنا دائماً مثل هذه الطريقة مع لاعبي الفرق الأخرى في الماضي وربما سنستخدمها في المستقبل”.

وكان لوكاكو، قد نشر عبر حسابه الرسمي على موقع التواصل الإجتماعي “انستغرام”، بيانا يدين فيه الهجوم العنصري الذي تعرض له خلال مباراة فريقه إنتر أمام كالياري، لحساب الجولة الثانية من الدوري الإيطالي.

Facebook Comments

إقرأ أيضا

انتر وميلان يكشفان عن تشكيلتيهما الأساسيتين

انتر وميلان يكشفان عن تشكيلتيهما الأساسيتين