أخبار دولية

مارادونا يتهم بلاتر بعرقلة مسيرته التدريبية في الأرجنتين

اتهم الأسطورة الأرجنتينية، دييغو مارادونا،الرئيس السابق للإتحاد الدولي لكرة القدم “فيفا”، جوزيف بلاتر، بعرقلة مسيرته التدريبية في مسقط رأسه الأرجنتين.

وعاد مارادونا، مرة أخرى لعالم التدريب، بعد أقل من ثلاثة أشهر من إعلانه الرحيله عن تدريب دورادوس المكسيكي، لأسباب صحية، وذلك بعد أن أعلن نادي خيمناسيا لا بلاتا الأرجنتيني، عن تعيين الأسطورة الكروية مدربا للفريق لنهاية الموسم من أجل إنقاذ موسم الفريق الذي لم يحقق سوى نقطة وحيدة في الجولات الخمسة الأولى من الموسم.

وكشف مارادونا، بدموعه التي سقطت منه أثناء دخوله لملعب فريقه من أجل تقديمه للجماهير، أن الرئيس السابق للاتحاد الدولي لكرة القدم “فيفا” سيب بلاتر، والرئيس السابق لاتحاد أمريكا الجنوبية “كونمبول”، إدواردو دي لوكا والرئيس السابق للاتحاد الأرجنتيني، جوليو جروندونا، هم السبب في غياب المدرب الأرجنتيني عن دوري بلاده.

وكان نادي خيمناسيا، قد أعلن تعيين أسطورة المنتخب الأرجنتيني، للإشراف على تدريب الفريق، لتكون هي المرة الثانية في مسيرة مارادونا التدريبية، التي يقود فيها فريقا في الدوري الأرجنتيني منذ 1995 حينما قاد راسينج كلوب، رفقة زميله كارلوس فرين، وذلك قبل أن يقود المنتخب الأرجنتيني في 2008، ويفشل معهم قبل محطتان تدريبيتان في الإمارات وأخيرا الدرجة الثانية المكسيكية بدون أي نجاحات تذكر.


زر الذهاب إلى الأعلى