أخبار دولية

مباراة “الأسود” والغابون تشهد عودة نجم معتزل

من المرتقب أن ينهي الدولي الغابوني، بيير إمريك أوبامايونغ، اعتزاله الدولي في الفترة القادمة، ترقبا لعودته إلى أجواء المنتخب، خلال مباراة المغرب والغابون المرتقبة يوم 15 أكتوبر من الشهر القادم.

وأكد موقع “أورنج فوتبول” أن أوبامايونغ يدرس إمكانية العودة إلى صفوف “الفهود” في فترة المباريات الدولية ضمن أجندة الاتحاد الدولي لكرة القدم، بعدما اجتمع مهاجم فريق “أرسنال” الإنجليزي مع مدرب المنتخب، الفرنسي باتريس نوفو، واتفق الطرفان على بعض النقاط، منها عودة اللاعب إلى صفوف الغابون.

ووفق المصدر ذاته، فإن اللقاء جرى بمدينة باريس الفرنسية، بعدما منح مدرب أرسنال، أوبامايونغ يوم راحة لزيارة والدته بمدينة لافال الفرنسية، مبرزا بأن اللاعب أكد لنوفو أنه جاهز للعودة إلى صفوف المنتخب في مبارتي بوركينافاصو والمغرب الوديتين، المقررتين بتاريخ 11 و15 أكتوبر القادم.

وكان أوبامايونغ قد أعلن اعتزاله الدولي سنة 2018، بعد أن فشل المنتخب الغابوني بالصعود إلى المسابقة القارّية، بسبب حلوله في المركز الثالث بالمجموعة الثالثة في التصفيات المؤهلة للبطولة.


زر الذهاب إلى الأعلى