العنصرية تجتاح ملاعب أوكرانيا

لوسيت انفو سبور - ياسر ديدي

تعرض لاعبا شاختار دونيتسك الأوكراني، البرازيليان تايسون ودونتينيو، مساء أمس الأحد لصافرات استهجان وعنصرية أثناء مباراة فريقهم في مواجهة دينامو كييف في إطار الدوري الأوكراني.

ورصدت عدسات الكاميرا في الدقيقة 75، اللاعب تايسون وهو يشير بحركات بذيئة ويرمي بالكرة في اتجاه جماهير دينامو كييف، التي كانت تهتف ضده بعبارات عنصرية وتسخر منه بسبب بشرته، مما أدى بحكم اللقاء إلى إشهار البطاقة الحمراء في وجه اللاعب تايسون وسط ذهول الجميع.

وقالت جماعة كرة القدم ضد العنصرية في أوروبا (إف.أي.أر.ائي)،عبر حسابها على تويتر، إن زملاء تايسون في الفريق، ومواطنه البرازيلي دينتينيو، أبلغوا الحكم بالإهانات، وتم إعلان ذلك في الملعب.

وأشارت الجماعة، أنه وفقا لتوصية من الاتحاد الأوروبي للعبة (اليويفا)، ينبغي على الحكم إيقاف المباراة، ودخول لاعبي الفريقين إلى غرف الملابس لمدة خمس دقائق، قبل طرد تايسون، وإعادة استئناف المباراة التي فاز بها شاختار (1-0)، وثالث خطوة في توصية اليويفا هي إلغاء المباراة.

وتابعت الجماعة “لم يتم اللجوء لثالث خطوة، بل تم طرد ضحية العنصرية”.

يشار إلى أن، في عام 2015 عاقب اليويفا دينامو كييف، بخوض مباراتين أوربيتين بدون جماهير، عقب تعرض أربعة من المشجعين، من أصحاب البشرة السمراء، للاعتداء في ملعبهم خلال مواجهة أمام تشيلسي.

Facebook Comments

إقرأ أيضا

ماريغا لاعب بورتو يتعرض للعنصرية

ماريغا لاعب بورتو يتعرض للعنصرية