أخبار دولية

البدري يخلق أزمة في بيت الترجي التونسي

اقترب الدولي التونسي أنيس البدري، من مغادرة فريقه الترجي التونسي والتوقيع في كشوفات نادي الاتحاد السعودي.

وذكرت تقارير صحفية سعودية أن البدري، سيوقع عقدا يمتد لمدة موسمين ونصف قادما من نادي “المكشخة”.

وكان الترجي قد أصدر بيان على صفحته في موقع التواصل الاجتماعي “فايسبوك” جاء فيه: “يعلم الترجي الرياضي التونسي أن إدارة النادي تلقت عرضين من فريق سعودي بخصوص اللاعب أنيس البدري، الأول بـ200 ألف دولار والثاني بـ500 ألف دولار، وهو مبلغ لا يتناسب مع قيمة اللاعب ولا يلبي طلبات النادي، هذا بالإضافة إلى ضمانات الدفع والإشكاليات التي عرفتها بعض الفرق التونسية للحصول على مستحقاتها من التفريط في لاعبيها، مما يفسر الرفض الذي رافق هذا الملف”.

وتابع ذات البيان: “يعتبر الترجي سفر اللاعب أنيس البدري خارج تونس دون الحصول على إذن الهيئة الإدارية وموافقتها خرقا للقانون ولبنود العقد الذي يربط الطرفين، وستتخذ بالتالي الإجراءات القانونية اللازمة في هذا الصدد، حيث يستمر عقد البدري مع الترجي حتى يونيو 2020، ويصبح اللاعب بعدها مؤهلا للانتقال لأي فريق آخر في صفقة انتقال حر”.

Publiée par Espérance Sportive de Tunis sur Lundi 13 janvier 2020

وغاب البدري عن تدريبات الفريق يوم أمس، وهو الذي يتأهب للقاء القمة أمام النجم الساحلي، غدا الأربعاء، ضمن منافسات الدوري التونسي.

ونشبت الأزمة بين النادي التونسي ونجمه البدري، بسبب المقابل المادي، بعد أنباء انتقاله إلى اتحاد جدة السعودي خلال فترة الانتقالات الشتوية الحالية.


زر الذهاب إلى الأعلى