أخبار دولية

سبورتينغ لشبونة البرتغالي يعلن خفض رواتب لاعبيه للحد من تأثير أزمة كورونا

أعلن نادي سبورتينغ لشبونة البرتغالي لكرة القدم تخفيض رواتب لاعبيه بنسبة 40 في المئة للحد من تأثير أزمة فيروس كورونا.

وقالت وسائل إعلام محلية إن النادي سيخفض أيضا رواتب أعضاء مجلس الإدارة بنسبة 50 في المئة، مضيفة أن أندية من بينها بورتو وبنفيكا تفكر في اتخاذ خطوة مماثلة لكنها لم تعلن بعد عن التوصل لاتفاق.

ويعد سبورتينغ لشبونة أول فريق من بين أكبر ثلاثة أندية في البرتغال يعلن عن تخفيض رواتب لاعبيه جراء الأزمة الصحية التي أثرث بشكل كبير على الأنشطة والأحداث الرياضية في العالم.

يشار إلى أن العديد من الأندية الأوروبية، كانت قد قررت خفض رواتب لاعبيها بسبب الأزمة، على غرار برشلونة وريال مدريد الإسبانيين، ويوفنتوس الإيطالي، وباريس سان جيرمان الفرنسي وغيرها من الأندية الأوروبية.

يذكر أنه تم تعليق منافسات البطولة البرتغالية إلى أجل غير مسمى في 12 مارس الماضي قبل عشر دورات من نهاية الموسم، وذلك بعد التفشي السريع لفيروس كورونا المستجد.


زر الذهاب إلى الأعلى