أخبار دولية

فلايني يغادر المستشفى بعد تعافيه من كورونا

أعلن نادي شاندونغ لونينغ الصيني لكرة القدم، اليوم الثلاثاء، خروج لاعبه البلجيكي مروان فلايني من المستشفى، وذلك بعد ثلاثة أسابيع من العلاج جراء إصابته بفيروس كورونا المستجد.

 

وأكد الفريق الصيني، أنه تم تقييم الحالة الصحية لفلايني، وتم تأكيد شفائه من قبل الطاقم الطبي المشرف عن حالته، ليغادر بذلك المستشفى الذي كان يقضى فيه فترة العلاج.

وأضاف شاندونغ، أن لاعب وسط مانشستر يونايتد الإنجليزي السابق، سيقضي 14 يوما في الحجر الصحي لمزيد من المراقبة.

ويعد البالغ من العمر 32 سنة، اللاعب الوحيد في الدوري السوبر الصيني لكرة القدم، الذي أعلن إصابته بفيروس “كوفيد-19” المستجد.

يشار إلى أنه تم تأكيد إصابة مروان فلايني بفيروس كورونا يوم 22 مارس الماضي، وذلك بعد عودته من رحلة سفر خارج البلاد، حسب ما أكده الفريق الصيني.

جدير بالذكر أن فلايني انضم إلى صفوف شاندونغ لونينغ قادما من يونايتد في فبراير من سنة 2019، في صفقة بلغت 7.2 ملايين يورو، وشارك الدولي البلجيكي السابق في الموسم الماضي في 34 مباراة، سجل خلالها 12 هدفا، ومرر خمس كرات حاسمة.


زر الذهاب إلى الأعلى