أخبار دولية

بواتينغ يطالب بمكافحة العنصرية بالتربية والتعليم

أدان جيروم بواتينغ مدافع بايرن ميونيخ الألماني العنصرية في الولايات المتحدة، مؤكدا في الوقت ذاته أنه في ألمانيا هناك أيضا ما يستوجب التغيير. ودعا لضم مكافحة العنصرية إلى المناهج الدراسية للأطفال.

قالجيروم بواتينغ مدافع بايرن ميونيخ المنحدر من أم ألمانية وأب من غانا، والذي سبق له وأن تعرض لإهانات عنصرية، في مقابلة مع DW اليوم الخميس، إن التعليم هو مفتاح هذه القضية لأنه لا يوجد شخص ولد عنصريا. وقال بواتينغ إن “قضية جورج فلويد تظهر لنا مدى اتساع رقعة العنصرية ضد الأشخاص أصحاب البشرة السمراء في الولايات المتحدة، والدور الذي يلعبه التمييز العنصري. لكنه شدد أيضا على أن “العنصرية توجد في كل مكان”.

وحول الأوضاع في ألمانيا، شدد بواتينغ على ضرورة “بذل جهود مضنية لمواجهة ظاهرة العنصرية”، وقد اشتكى من تنامي الهجمات مؤخرا في بلاده ضد “الأجانب، و(ضد) العديد من الأقليات الدينية”.

وبالنسبة لبواتينغ فإن مكافحة العنصرية تبدأ من سنوات الطفولة الأولى، فـ”لا يوجد طفل في هذا العالم ولد عنصريا” وبالتالي لا بد من تعليم الصغار أن “العنصرية أمر غير مقبول”، وأضاف “ينبغي أن يبدأ ذلك في المدرسة، ينبغي أن يكون جزء متكاملا من المناهج الدراسية، فقط بهذه الطريقة سنتمكن من إحراز تقدم” في هذا المجال.


الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق