أخبار دولية

ألمانيا تعتزم إعادة الجماهير للمدرجات لكن بشروط

ترغب الحكومة الألمانية في عودة الجماهير إلى ملاعب الكرة مع بداية الموسم القادم، إلا أن قواعد صارمة يجب تطبيقها قبل اتخاذ خطوة كهذه، من بينها عدم بيع التذاكر بالكامل وحظر تناول الكحول.

أشار مدير مكتب المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل اليوم الأحد إلى ضرورة السماح بعودة الجماهير إلى المدرجات، ولو بأعداد قليلة خلال الموسم المقبل لكرة القدم الألمانية. وقال هيلغه براون لصحيفة “بيلد آم زونتاغ”: “الأحداث الرياضية من الممكن أن تقام في حضور الجماهير مع تطبيق قواعد التباعد الاجتماعي والمعايير الصحية”.

وجرت المراحل الأخيرة من الدوريات الكبرى في الموسم الماضي بدون جمهور بسبب أزمة فيروس كورونا المستجد. وأوضح براون “لن يتم بيع تذاكر المباريات بالكامل وينبغي تنظيم كل الأمور والتحكم بها جيداً، وبعدها لن تعود المدرجات خالية مرة أخرى”. وأعلنت رابطة الدوري الألماني لكرة القدم يوم الأربعاء االماضي أنها أرسلت توجيهات بشأن عودة الجماهير للأندية الستة والثلاثين التي تلعب في دوري الدرجتين الأولى والثانية.

وأوضحت الرابطة أن التصور المكون من 41 صفحة “بمثابة توجه للبنية الأساسية للمفاهيم ويحتوي على العديد من الجوانب التي يجب أخذها في الاعتبار”. كما تم تقديم الكتيب الذي يحتوى على هذا التصور إلى وزارة الصحة الألمانية، وأكد متحدث باسم الوزارة أنه يتضمن “الجوانب الرئيسية للوقاية من عدوى فيروس كورونا المستجد”.

ويتعين تطبيق أعلى معايير السلامة للسماح بعودة المشجعين، اعتماداً على مدى انتشار الفيروس في المنطقة المعنية وفقط بعد الحصول على إذن من السلطات الصحية المحلية. وتم استكمال موسم 2019 / 2020 بالدوري الألماني (بوندسليغا) بدون جماهير، وأيضاً بعد رؤية تفصيلية من رابطة المسابقة واتحاد الكرة المحلي، حيث كانت بمثابة مخطط سار على نهجه عدد من الدوريات الأخرى.

ولكن رابطة الدوري والأندية تأمل الآن في عودة بعض المشجعين على الأقل إلى الملاعب خلال الموسم الجديد الذي يبدأ في منتصف  سبتمبر القادم.

وزارة الصحة الألمانية ذكرت أنه ستكون هناك حاجة لتطبيق التباعد الاجتماعي، ولن يسمح بوجود أماكن وقوف، كما فرضت حظراً أيضاً على تناول الكحول. وقال متحدث باسم الوزارة “المفتاح الآن هو أن جميع أندية بوندسليغا تطبق هذا التصور وتكيفه مع ظروف ملاعبها مع السلطات المحلية المعنية”.


زر الذهاب إلى الأعلى