أخبار دولية

إنفانتينو: “مونديال الأندية سيطوّر الكرة ونعمل على عودة الجماهير”

وكالات

أكد السويسري جياني إنفانتينو، رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم “فيفا”، أن “الصحة يجب أن تكون الأولوية الأولى” من أجل عودة الجماهير للمدرجات، وهو الأمر الذي سيتطلب بروتوكولات متفق عليها بين قطاع كرة القدم والسلطات الصحية.

وقال إنفانتينو: “كرة القدم عرض حي، وبدون جميع المشجعين لن تكون النشاط المتعارف عليه، ولكن الصحة يجب أن تكون الأولوية الأولى ويجب أن نبحث عن بروتوكولات تسمح لنا بالعودة مجددا”.

وواصل: “لدي إيمان بأن المستقبل سيكون مشرقا وأن إعادة الحياة لطبيعتها ستكون أفضل من السابق، ويجب البحث عن التوازن ما بين الصحة وكرة القدم وجميع الاعتبارات التجارية”.

وأكد رئيس الفيفا خلال مشاركته في منتدى “Soccerex Connected” الافتراضي، أن عودة الجماهير للملاعب من جديد واحدا من أكبر التحديات التي تواجها كرة القدم في الوقت الحالي.

وأردف: “يجب أن نعمل سويا في الاتجاه الصحيح وأن نسأل أنفسنا الأسئلة الصحيحة، هل الجماهير مهتمة بجميع مسابقاتنا؟ هل هناك المزيد من المسابقات أم لا؟ وأن نتسائل عن كرة القدم النسائية، وكم مباراة يمكن للاعب محترف المشاركة بها خلال الموسم والمدة التي يحتاجها للراحة”.

ونادى رئيس الفيفا بـ”موازنة القدرة التنافسية في تقويم المباريات الدولية”، وتقصير مدتها بهدف أن يكون هناك خيار لـ50 دولة أن ترفع كأس العالم وليس 5 أو 6 فقط، وأن يكون هناك 50 ناديا بإمكانها أن تصبح الأفضل في العالم.

وأتم رئيس الفيفا: “مونديال الأندية الجديد سيطوّر كرة القدم. نثق بشدة فيه”.


زر الذهاب إلى الأعلى