أخبار دولية

رحيل “مارادونا”.. أشهر تصريحات خالدة لـ”الأسطورة”

تَرَكَ أسطورة كرة القدم الأرجنتينية، الراحل، دييغو أرماندو مارادونا، مجدا عظيما غينا بالألقاب والإنجازات، إلى جانب تأثيره على المتابعين والمُتَلقين الذين سحروا بلعب وأسلوبه تحكمه بالكرة فارضا عليهم التعلق به وباللعبة في زمنه.

“مارادونا” ترك أقوال خالدة كما ترك إرثه لسلفه، إرثٌ سيظل حيا مع خلود كرة القدم، إذ كانت أقواله أحيانا مثيرة للجدل، وأحيانا أخرى ملهمة لمن أرادوا أن السير حَدوه في شتى المجالات.

فيما يلي أبرز ما قاله الأسطورة “دييغو أرماندو مارادونا”:

“أنا أسود أو أبيض، لن أكون رمادي في حياتي أبدًا.”

“لو لم تكن تريد لعب كرة قدم نظيفة، فاذهب إلى المدرجات.”

“إن رؤية الكرة والجري وراءها يجعلني أسعد رجل في العالم.”

“أنا لست يائس، ولكنني أعرف أن يومًا ما سأكون مدرب لفريق ما مرة أخرى.”

“بالتأكيد تكون أكثر حذرًا في المباراة الأولى، ربما أكثر حذرًا مما يجب أن تكون.”

“يمكنك قول الكثير من الأشياء عني، ولكن لا يمكن أن تقول أبدًا أنني لا أخاطر.”

“إن رؤية بلدي تخسر مباراة كرة قدم هو أمر صعب على أي شخص ارتدى قميص ولعب باسم بلده من قبل.”

“حينما أرتدي قميص الفريق الوطني، فإن تواصله الوحيد مع جسدي هو ما يجعله يبقى في طرف واحد.”

“إن الأمور ليست واضحة ولا نظيفة في عالم كرة القدم الآن، والعديد من الناس يدركون هذه الحقيقة.”

“إن المشكلة هي أنهم جميعًا نجوم في مدريد، أنت بحاجة لشخص ليحمل الماء إلى البئر.”

“حينما تفوز، لا تجرفك مشاعرك، ولكن لو سرت خطوة بخطوات، بثقة، يمكنك الذهاب لآفاق بعيدة.”

“إن لديّ ميزة عن البعض بالتأكيد لأن بإمكاني تمرير الكثير من الخبرات من بطولات كأس العالم التي لعبت فيها.”

“أنا مارادونا، الذي يصنع الأهداف، والذي يرتكب الأخطاء. يمكنني تحمل كل شيء، لديّ كتاف كبيرة بما يكفي للقتال مع الجميع.”

“أمي تعتقد أنني الأفضل، وقد نشأت على تصديق ما تقوله لي أمي دائما”

“أنا مارادونا الذي يصنع الأهداف ويرتكب الأخطاء، يمكنني تحمل كل شيء، فلدي أكتاف قوية بما يكفي لقتال أي شخص”

“لقد رأيت اللاعب الذي سيرث مكاني في كرة القدم الأرجنتينية، اسمه ميسي وهو عبقري”

“سأقدم حياتي مقابل أن أكون مدرب المنتخب الوطني.”

“إن كل الناس الذين انتقدوني يجب أن يضعوا لسانهم في أفواههم.”

“حينما يقرر الرب أن الوقت حان، أعتقد أنه سيأتي لأجلنا.”

“إن هناك مئات اللاعبين كبيكهام يلعبون كرة القدم في كل أنحاء العالم.”

“لقد منحت كل ما لديّ، والآن أريد الاستمتاع مع عائلي.”


زر الذهاب إلى الأعلى