أخبار دولية

بعد زيادة الإصابات بكورونا.. المدربون يطالبون بإيقاف الموسم ورابطة البريميرليغ ترد

أعلنت رابطة الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم مساء أمس الأربعاء موقفها من المطالبات المتزايدة بإيقاف الموسم الجاري بسبب زيادة الإصابات بكوفيد-19 في البلاد.

وأكدت الرابطة أنها لم تناقش إمكانية إيقاف البريميرليغ بسبب زيادة الإصابات بعدوى فيروس كورونا في البلاد.

وألغيت مباراة فولهام خارج الديار أمام توتنهام قبل ساعات من انطلاقها الأربعاء، وذلك بعدما أعلن فولهام عن إصابة العديد من اللاعبين بين صفوفه بفيروس كورونا، وتسبب تفشي الفيروس في مانشستر سيتي في تأجيل مباراة الفريق في إيفرتون يوم الاثنين الماضي.

واقترح العديد من المدربين إيقاف الموسم لتخفيف الضغط على الأندية، لكن الدوري الممتاز قال إنه ليست لديه أي خطط لذلك.

وقالت رابطة الدوري في بيان إن “الدوري الممتاز لم يناقش إيقاف الموسم، تواصل الرابطة ثقتها في بروتوكولات كوفيد-19 الخاصة بها لاستمرار المباريات كما هو مقرر لها، وتواصل هذه البروتوكولات الحصول على المساندة التامة من الحكومة”.

وأضاف البيان أنه “مع وضع صحة اللاعبين والأطقم المعاونة كأولوية يدعم الدوري الممتاز بشكل كامل كيفية تنفيذ الأندية البروتوكولات والقواعد”.

واستأنف البريميرليغ مبارياته الموسم الماضي بدون جماهير في يونيو/حزيران الماضي بعد فترة توقف استمرت 3 أشهر، فيما اعتبرت عملية استئناف ناجحة حيث تجنبت الأندية تفشي الفيروس بشكل كبير، لكن مع دخول فصل الشتاء بات الوضع أكثر صعوبة.

وقالت رابطة الدوري أول أمس الثلاثاء إن الأندية سجلت 18 إصابة، وهو أكبر عدد من الحالات في أسبوع واحد هذا الموسم، حيث أعلن شيفيلد يونايتد متذيل الترتيب عن وجود إصابات جديدة في صفوفه.



زر الذهاب إلى الأعلى