أخبار دولية

تعرف على هوية الرجل “العاري” في مباراة غرناطة ومانشستر يونايتد

أظهرت التحقيقات أن الرجل الذي ركض عاريا في الملعب خلال مواجهة غرناطة وضيفه مانشستر يونايتد في الدوري الأوروبي لكرة القدم، قد تسلل إلى الاستاد قبل 14 ساعة من انطلاق المباراة.

ورغم أن صاحب الأرض غرناطة خسر أمام “الشياطين الحمر” بهدفين نظيفين أول أمس الخميس، فإن أولمو غارسيا البالغ 37 عاما والذي أطلقت عليه وسائل إعلام محلية لقب “الرجل العاري من غرناطة” خطف الأضواء.

ويشتهر غارسيا في المدينة الأندلسية ويمكن مشاهدته كثيرا يهيم على وجهه في الأماكن العامة وهو يرتدي القليل من الملابس.

ولكن شهرته بلغت الآفاق بعدما نجح بطريقة أو بأخرى في اقتحام ملعب المباراة التي أقيمت خلف أبواب مغلقة في استاد “لوس كارمينيس” بعد أن أفلت من كل الحراس وإجراءات كوفيد-19 الصارمة.

وركض غارسيا في الملعب في الدقيقة السادسة من عمر اللقاء وألقى بنفسه على الأرض وتدحرج قبل أن تصطحبه الشرطة بعيدا.

وقالت الشرطة “تسلل الرجل إلى الملعب الساعة السابعة صباحا بعد أن اخترق السياج الأمني .. ويبدو أنه اختبأ لمدة 14 ساعة تالية إلى أن قرر الركض في الملعب”.

 


زر الذهاب إلى الأعلى