أخبار دولية

حكم نهائي كأس ملك إسبانيا يثير مخاوف لاعبي برشلونة

أسند الاتحاد الإسباني لكرة القدم، مهمة إدارة المباراة النهائية لمسابقة كأس ملك إسبانيا بين برشلونة وأتلتيك بيلباو، اليوم السبت، للحكم خوان مارتينيز مونويرا.

ووفقا لصحيفة “سبورت” الإسبانية، فإن لاعبي برشلونة يشعرون بالقلق من تعيين خوان مارتينيز مونويرا كحكم رئيسي لهذه المباراة، خاصة وأن هذا هو نهائي الكأس الأول الذي يقوده في مسيرته.

وأضافت: “لاعبو البارسا يعرفون أن عليهم عدم ارتكاب أي خطأ أو احتكاك مع لاعبي بيلباو وخاصة في منطقة الجزاء، لأن حكم نهائي الكأس هو خوان مارتينيز مونيرا، الذي يطلق صافرته فورا لأي احتكاك، وهذا ما حصل من نفس الحكم في كلاسيكو الكامب نو، عندما منح راموس ركلة جزاء”.

وذكرت الصحيفة، أن مونويرا هو الذي أدار مباراة برشلونة وقادش في شهر فبراير الماضي، ضمن الدوري، واحتسب الحكم ركلة جزاء ضد الفرنسي كليمون لونغليه مدافع برشلونة، في الدقائق الأخيرة من اللقاء، لينتهي بالتعادل (1-1).

كما أن نفس الحكم هو من أدار مباراة ربع نهائي كأس ملك إسبانيا بين برشلونة وأتلتيك بيلباو خلال الموسم الماضي، ووقتها طالب لاعبو الفريق الكتالوني بركلة جزاء واضحة لصالح الهولندي فرينكي دي يونغ، ولكن مونويرا أمر بمواصلة اللعب، ليخسر “البلوغرانا” بهدف وحيد.

يذكر أن المباراة النهائية لمسابقة كأس ملك إسبانيا 2021، بين برشلونة وأتلتيك بيلباو ستقام مساء يوم السبت المقبل، على ملعب “لا كارتوخا” بمدينة إشبيلية، وهو النهائي الثاني الذي يجمعهما هذا الموسم، بعد نهائي كأس السوبر الإسباني، الذي انتهى بفوز بيلباو.


زر الذهاب إلى الأعلى