أخبار دولية

رئيس الاتحاد الأوروبي يتوعد أندية “السوبر ليغ” بدفع ثمن “أفعالها”

وكالات

أكد ألكسندر سفيرين رئيس الاتحاد الأوروبي لكرة القدم، أن الأندية الـ12 التي حاولت تدشين بطولة دوري السوبر الأوروبي المنفصلة ستعاقب على أفعالها.

وأعلنت أندية أرسنال وتشلسي وتوتنهام وليفربول ومانشستر يونايتد ومانشستر سيتي الإنجليزية وريال مدريد وبرشلونة وأتلتيكو مدريد الإسبانية ويوفنتوس وإنتر ميلان وميلان الإيطالية، الأسبوع الماضي، عزمها إطلاق بطولة دوري السوبر الأوروبي المنافسة لدوري أبطال أوروبا.

واستقال العديد من أعضاء مجالس إدارة الأندية الـ12 من مناصبهم في رابطة الأندية الأوروبية (إيكا) التي يسيطر عليها “يويفا” لتبدأ خطط إطلاق البطولة الجديدة في التحطم قبل أن تعلن الأندية تباعا الانسحاب من ملف البطولة.

وبحسب وكالة أنباء “بي إيه ميديا” البريطانية، فإن سفيرين أكد أن العقوبات بحق الأندية الإنجليزية الستة ستكون مخففة نظرا لأنها كانت أول المنسحبين من البطولة، مشددا على أن العقوبات بحق يوفنتوس وبرشلونة والريال ستكون الأكثر قسوة.

وقال سفيرين لصحيفة “ذي ميل”: “الجميع سيدفع ثمن ما اقترفوه ولا يمكن أن نتظاهر بأنه لم يحدث شيء”.

وأضاف “لا يمكن أن تقوم بشيء مثل هذا ثم تقول أتعرض للعقاب لأن الجميع يكرهني”.

وأشار إلى أن مشاكلهم لا تتعلق بالآخرين بل بأنفسهم، ليس جيدا ما قاموا به، سنرى خلال الأيام القليلة المقبلة ما علينا فعله”.

وأوضح “لكن بالنسبة لي فهناك اختلاف كبير بين الأندية الإنجليزية والأندية الستة الأخرى، فقد انسحبت أولا، اعترفوا بارتكاب أخطاء، ينبغي أن يكون لديك بعض النبل لتقول: أنا مخطئ”.

وأنهى حديثه بالقول: “لا أريد أن أتحدث عن إجراءات انضباطية لكن ينبغي أن يكون واضحا أن الجميع عليه أن يتحمل المسؤولية بطرق مختلفة”.


زر الذهاب إلى الأعلى