أخبار دولية

دولي فرنسي يختار تمثيل إسبانيا في منافسات الـ”يورو”

أفادت صحيفة “ليكيب” الفرنسية، أن المدافع إيمريك لابورت لاعب مانشستر سيتي، وافق على تمثيل منتخب إسبانيا في كأس أمم أوروبا 2020.

وأكدت الصحيفة، أن لابورت أبلغ الاتحاد الإسباني بموافقته على تمثيل “لاروخا” وذلك بعد حصوله على الجنسية الإسبانية، اليوم الثلاثاء.

وأشار المصدر ذاته، إلى أن اتحاد الكرة الإسباني بدأ في مخاطبة “الفيفا” لإنهاء كافة الأمور بسرعة، لأن مدافع أتلتيك بلباو السابق، لم يمثل منتخب “الديوك” رغم خوضه 24 مباراة دولية مع المنتخبات الفرنسية الشابة خلال الفترة من 2011 إلى 2016.

وأوضحت “ليكيب” أن مدافع مانشستر سيتي، تم استدعائه لمنتخب فرنسا الأول في غشت 2019 لخوض مباراة في التصفيات الأوروبية، إلا أن الإصابة منعته من الانضمام للمعسكر.

ونشرت الصحيفة الفرنسية، تصريحات سابقة للابورت بدي فيها حزنه من عدم الانضمام للبطل العالم، رغم مستواه المميز مع الفريق الإنجليزي وقبله أتلتيك بلباو الإسباني.

كما سبق وصرح اللاعب المذكور، بأن ديديه ديشامب مدرب المنتخب الفرنسي، لا يستدعيه “لأسباب شخصية”، مضيفا “أنه اختار فرنسا، لأنه فرنسي وليس لديه جنسية مزدوجة، ولن يطلب ذلك”، لكن يبدو أن اللاعب غير رأيه في النهاية وقرر تمثيل “الماتادور” الإسباني بعد حصوله على الجنسية.


زر الذهاب إلى الأعلى