أخبار دولية

صلاح يصدم إدارة ليفربول بشأن مصيره مع الفريق

أفادت صحيفة “ميرور” الإنجليزية، أن النجم المصري محمد صلاح طلب من إدارة نادي ليفربول، الحصول على راتب ضخم من أجل تمديد عقده.

وينتهي عقد صلاح مع ليفربول يوم 30 يونيو 2023، ويتقاضى النجم المصري 200 ألف إسترليني أسبوعيا في عقده الحالي.

وأشارت “ميرور” إلى أن إدارة ليفربول ترغب باستمرار”الفرعون المصري” مع “الريدز” لمدة عامين إضافيين بشروط مالية أفضل، مبينة أنها ستجعله أغلى لاعب في تاريخ النادي من حيث الرواتب.

وأكدت الصحيفة أن صلاح يريد الحصول على راتب أسبوعي قدره 500 ألف جنيه إسترليني للموافقة على تمديد عقده مع النادي، مستغلا رغبة الإدارة في حسم ملف التجديد وفي ضوء اهتمامات العديد من الأندية الأوروبية بالحصول على خدماته.

وشددت الصحيفة أن المعطيات السابقة تجعل موقف الفرعون المصري أقوى من ليفربول، الأمر الذي سيضع إدارة النادي في مفاوضات صعبة مع وكلائه وقد ترضخ في المستقبل لشروطه، خصوصا أنه ما زال يقدم مستويات جيدة مع الفريق.

وختمت “ميرور” أن عمالقة أندية أوروبا يهتمون بالحصول على خدمات محمد صلاح وعلى رأسهم ريال مدريد وبرشلونة الإسبانيان وباريس سان جيرمان الفرنسي ويوفنتوس الإيطالي.

انتقل محمد صلاح إلى ليفربول عام 2017، من روما الإيطالي، وفاز مع “الريدز” بأربعة ألقاب، وهي: الدوري الإنجليزي الممتاز، ودوري أبطال أوروبا، والسوبر الأوروبي، وكأس العالم للأندية.

وأحرز محمد صلاح 127 هدفا بقميص ليفربول خلال 206 مباريات في مختلف المسابقات، إضافة إلى 49 تمريرة حاسمة.


زر الذهاب إلى الأعلى