أخبار دولية

إيكاردي ينهي علاقته بواندا بنفس طريقة انفصالها عن زوجها السابق ماكسي- صور

وكالات

أثارت واندا نارا، زوجة نجم باريس سان جيرمان، ماورو إيكاردي، الجدل، بعدما ألمحت في الساعات الماضية إلى خيانة المهاجم الأرجنتيني لها، بعد قصة حب طويلة بينهما.

وانفصلت واندا في السابق عن زوجها، لاعب كرة القدم الأرجنتيني، ماكسي لوبيز، من أجل إيكاردي، الذي أسست معه عائلة وتزوجته وأصبحت وكيلة أعماله مع إشرافها على تركه إنتر ميلان والانضمام إلى باريس سان جيرمان.

ولكن يبدو أن هذه العلاقة في طريقها للنهاية، بعدما نشرت واندا عبر حسابها على “إنستغرام”، تغريدة كتبت فيها: “دمرت عائلة جديدة لأجل (فتاة)!”.

هذه الجملة الغامضة أتت بجانب قيام واندا بإلغاء متابعة  إيكاردي على “إنستغرام” وحذف صورهما سويا من حسابها.

وأكدت صحيفة “كوريري ديللو سبورت” الإيطالية، أن واندا انفصلت بالفعل عن إيكاردي.

نهاية علاقة واند بإيكاردي تشبه إلى حد كبير طريقة انفصالها عن زوجها السابق، ماكسي، لاعب سامبدوريا وبرشلونة السابق، ولكن في هذا المرة واندا هي من تعرضت للخيانة.

وارتبطت واندا بماكسي في العام 2008، وأنجبت منه ثلاثة أطفال، واستمرت علاقتهما 5 سنوات، قبل أن تخون واندا زوجها مع إيكاردي وتتزوجه فيما بعد.

يذكر أن إيكاردي وماكسي كانا صديقين مقربين ولعبا جنبا إلى جنب في صفوف فريق سامبدوريا.


زر الذهاب إلى الأعلى