أخبار دولية

الجزائر تتأهل بصعوبة إلى الدور الفاصل واحتجاج بوركينابي على الحكم

تأهل منتخب الجزائر إلى الدور الفاصل المؤهل إلى مونديال قطر 2022، بعد التعادل ضد ضيفه بوركينافاسو بهدفين لمثلهما، خلال اللقاء الذي جمع الطرفين مساء اليوم الثلاثاء بملعب مصطفى تشاكير.

ومرت الجزائر إلى الدور الفاصل بصعوبة كبيرة، بل إن منتخب بوركينافاسو الذي لعب المباراة بغياب سبعة لاعبين أساسيين بسبب الإصابة والتوقيف. كان الأفضل طيلة شوطي المباراة.

واحتج منتخب بوركينافاسو على الحكم الجنوب إفريقي غوميز، الذي احتسب هدفا للجزائر فيه شكوك حول مشروعيته.

وجاء الهدف الثاني الذي احتج عليه منتخب بوركينافاسو، عبر المهاجم سفيان فيغولي، إذ قبل أن تسكن الكرة الشباك مرت محادية من قدمي إسلام سليماني الذي كان متسللا.

وحرك سليماني قدميه عند مرور الكرة من أمامه، مما يعتبر تأثيرا على حارس المرمى المنافس،  حسب قوانين التحكيم.

وجاء الهدف شبيها بالهدف الذي سجله الجيش الملكي في مرمى الوداد في البطولة الاحترافية.

يذكر أن هدفي الجزائر سجلهما كل من رياض محرز في الشوط الأول، وسفيان فيغولي في الشوط الثاني، أما هدفي بوركينافاسو فسجلهما كل من سانوغو ومدافع نهضة بركان يوسوفا دايو.

وضيع بوركينافاسو التأهل بعدما اكتفى بالتعادل في مباراة الجولة الخامسة ضد النيجر بهدف لمثله، فالفوز في تلك المباراة كان سيقوده رسميا لكسب ورقة التأهل إلى الدور الفاصل باحتساب نتيجة مباراة اليوم ضد الجزائر.

وفي علاقة بمباريات الجولة الأخيرة من التصفيات الإفريقية المؤهلة إلى مونديال قطر 2022، حجز المنتخب النيجيري بدوره بطاقة التأهل إلى الدور الفاصل، بعذ التعادل مع منتخب الرأس الأخضر. بهدف لمثله.


زر الذهاب إلى الأعلى