رياضات أخرى

فدرير يتعرض لأسرع هزيمة في 16 سنة الأخيرة

تعرض أسطورة التنس، السويسري روجر فدرير، لواحدة من أسرع هزائمه في مشواره الحافل، وذلك عند خسارته أمام الروسي أندريه روبليف، ضمن منافسات بطولة سينسناتي للتنس.

واحتاج الروسي الشجاع أندريه روبليف، القادم من التصفيات، إلى أكثر من ساعة بقليل، ليفوز على روجر فدرير، بنتيجة 6ء3 و6ء4 في الدور الثالث لبطولة سينسناتي للتنس، ليتكبد اللاعب السويسري المخضرم الحاصل على 20 لقبا في البطولات الأربع الكبرى أسرع هزيمة في 16 عاما.

ولم يتمالك روبليف، البالغ عمره 21 عاما، الذي كسر أول إرسالين في المباراة للمصنف الثالث في البطولة، دموع الفرح بعد تحقيق أكبر فوز في مسيرته في 62 دقيقة.

وقال اللاعب الروسي بعد فوزه :”يا له من شعور مذهل عندما تلعب ضد أسطورة مثل روجر فدرير وأمام كل هذا الجمهور الذي يدعمه حتى النهاية. أتمنى أن يتكرر هذا الشعور في يوم ما. حاولت تقديم أفضل ما لدي والتفكير في حاجتي للقتال على كل نقطة حتى النهاية مهما حدث.

في حين أثنى “كوكب التنس” على أداء اللاعب الروسي الشاب حيث قال: ” قدم أداء بلا أي خطأ، في الدفاع والهجوم والإرسال أيضا. لم يمنحني أي شيء. تحرك في كل مكان. لذا الأمور كانت صعبة بالنسبة لي لكنها مباراة مثالية من جانبه.. أثار إعجابي”.

وتعد هذه هي أسرع هزيمة لفدرير، الفائز بلقب سينسناتي سبع مرات، منذ الخسارة أمام فرانكو سكويلاري، في 54 دقيقة في سيدني سنة 2003.


زر الذهاب إلى الأعلى