عداء كيني يحقق رقما تاريخيا في سباقات الماراثون

لوسيت انفو سبور - ياسر ديدي

ياسر ديدي –صحفي متدرب-

بات الكيني إيليود كيبتشوغي أول عداء في التاريخ، ينزل تحت حاجز الساعتين في سباقات الماراثون، قاطعا مسافة سباق أجري بمدينة فيينا، بزمن ساعة و59 دقيقة و40 ثانية، صباح اليوم السبت.

ونجح البطل الأولمبي في تحقيق هذا الرقم، بفضل مساعدة مجموعة من “العدائين الأرانب” ، الذين بلغ عددهم 41 عداءا حتى 500 متر من خط النهاية، محطما بذلك رقمه العالمي السابق بنحو دقيقتين (2:01.39 ساعة) والذي كان سجله في برلين العام الماضي.

وقال كيبتشوغي في تصريحات عقب نهاية السباق: “أنا أول رجل يحقق هذا الإنجاز… أريد أن ألهم الكثير من الناس، أنه لا يوجد إنسان محدود”.

وأضاف “يمكننا أن نجعل هذا العالم عالما جميلا وعالما مسالما. أنا سعيد جدا لزوجتي وأطفالي الثلاثة كونهم حضروا وشهدوا على هذا التاريخ”. وتابع “أشعر بحالة جيدة، كتابة التاريخ كانت هدفي”.

وحافظ العداء الكيني، طيلة السباق على وتيرة منتظمة جدا، بقطعه كل كيلومتر في السباق بنحو دقيقتين و50 ثانية، ليجتاز خط النهاية بابتسامة عريضة.

يذكر أن كيبتشوغي، كان قد علّق قبل 48 ساعة من انطلاق السباق قائلا: “سأنجح في تحقيق الإنجاز التاريخي… ليس هناك حدود، الحدود التي لدينا موجودة في الرأس”، مقارنا محاولته تخطي هذا الرقم، بـ “المشي على سطح القمر” لأول مرة.

Facebook Comments

إقرأ أيضا

ميسي يستلم جائزة الحذاء الذهبي وينفرد برقم تاريخي

ميسي يستلم جائزة الحذاء الذهبي وينفرد برقم تاريخي