رياضات أخرى

تأجيل الأولمبياد الصيفي.. لماذا دخل القرار التاريخ من أوسع أبوابه؟

أعلنت اللجنة الأولمبية الدولية واليابان تأجيل الأولمبياد الصيفي إلى أجل لا يتعدى صيف 2021. القرار غير مسبوق، وسيتسبب بخسائر كبيرة لليابان، لكنه كذلك أدخلها التاريخ من أوسع أبوابه.

يدخل خبر تأجيل دورة الألعاب الأولمبية الصيفية 2020 بسبب فيروس كورونا المستجد التاريخ من أوسع أبوابه، فرغم أن هذه الألعاب عانت في بعض دوراتها من المقاطعة السياسية لعدد من الدول لأسباب متعددة، إلّا أنه لم يسبق أبدًا أن تأجلت أو ألغيت  خارج الحربين العالميتين الأولى والثانية.

وألغيت هذه الألعاب ثلاث مرات فقط، الأولى ألعاب برلين 1916 خلال سنوات الحرب العالمية الأولى، وطوكيو 1940 ولندن 1944 خلال سنوات الحرب العالمية الثانية. وتعود أول دورة أولمبية في التاريخ الحديث إلى عام 1896 في العاصمة اليونانية أثينا، ومنذ ذلك التاريخ لم تتأجل الألعاب أو تلغ أبدًا خارج أوقات الحربين العالميتين.

وكانت اللجنة الأولمبية الدولية واليابان قد أعلنا في بيان مشترك اليوم الثلاثاء (24 مارس/ آذار 2020)، إرجاء دورة الألعاب الأولمبية الصيفية التي كانت مقررة في طوكيو صيف هذا العام، لكن إلى أجل لا يتجاوز صيف 2021. والدورة مقررة بين 24 تموز/يوليو والتاسع من آب/أغسطس.


الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق