رياضات أخرى

ميدفيديف يتفوق على صديق طفولته ويبلغ قبل نهائي أمريكا المفتوحة

رويترز

واصل دانييل ميدفيديف مسيرته نحو حلم حصد لقبه الأول في البطولات الأربع الكبرى وفاز 7-6 و6-3 و7-6 على صديق طفولته أندريه روبليف ليبلغ قبل نهائي أمريكا المفتوحة للتنس يوم الأربعاء.

وهذه أول مواجهة روسية خالصة في دور الثمانية بواحدة من البطولات الأربع الكبرى منذ مواجهة إيجور أندريف ونيكولاي دافيدنكو في رولان جاروس عام 2007.

وظهر ميدفيديف بشكل رائع وسيطر على المباراة وواصل التألق بالوصول إلى قبل النهائي دون خسارة أي مجموعة.

ولم يسبق لأي لاعب في حقبة الاحتراف الفوز بلقب بطولة أمريكا المفتوحة في منافسات الرجال دون خسارة أي مجموعة.

وفي ظل غياب روجر فيدرر ورفائيل نادال، واستبعاد نوفاك ديوكوفيتش المصنف الأول بسبب ضرب الكرة في مراقبة الخط، فإن ميدفيديف أظهر لماذا أصبح أبرز المرشحين لحصد اللقب.

ولم يمنح ميدفيديف المصنف الثالث مواطنه روبليف أي فرصة لكسر الإرسال طوال المباراة بينما سجل 16 إرسالا ساحقا.

وسيلعب ميدفيديف، الذي خسر نهائي العام الماضي أمام نادال بعد مباراة مثيرة من خمس مجموعات، مع الفائز من النمساوي دومينيك تيم المصنف الثاني والأسترالي أليكس دي مينو.


زر الذهاب إلى الأعلى